القائمة الرئيسية

الصفحات

 أغلى ناقة في التاريخ

ناقة,أغلى خمسة أحصنة في العالم,أغلى حصان في العالم,أغلى ١٠ حيوانات أليفة في العالم,التاريخ,في العالم,عبق التاريخ,اغلى حيوانات في العالم,ناقة صالح,ناقة النبى,الناقة,الأغلى,اغلى 10 حيوانات في العالم,اغلى حيوان في العالم,اغلى الخيول في العالم,ناقة رسول الله,اقوي التحديات في العالم,أغلى 10 حيوانات فى العالم,ناقة رسول الله محمد,القصواء ناقة رسول الله,اغرب حيوانات في العالم,هوشه في المول,قصة القصواء ناقة الرسول,اغرب الحيوانات في العالم


إسمها القصواء محل الميلاد مضارب بني قشير في الجزيرة العربية وكانت ناقة الرسول صلى الله عليه وسلم وبلغ ثمنها أربعمائة درهم ، وقد إشتراها الرسول صلى الله عليه وسلم من أبي بكر الصديق رضي الله عنه ، وتميزلونها بين الأحمروالأبيض والأسود وأقرب إلى الأبيض ومن الألقاب التي أطلقت عليها الجدعاء والقدباء والعصباء.

ومعنى إسم (القصواء)في اللغة العربية  ذات الاذان المشقوقة ، رغم انها لم تكن كذلك ، لكن سميت لسرعتها الكبيرة ، وكان عمرها حين إشترها الرسول صلى الله عليه وسلم أربع سنوات ، وعاشت معه إحدى عشرة سنة  وتوفيت عن عمر الخامسة عشرة.

وكان يضعها النبي عليه الصلاة والسلام في حوش البقيع شرق المسجد النبوي وكان وكانت مرسلة لا مربوطة ويطعمها من أعشاب البقيع ، وتوفيت بعد وفاة الرسول صلى الله عليه وسلم حيث حزنت القصوة بشدة على وفاة النبي ورفضت أن تأكل وتشرب.

فضائل القصواء

هاجرت مع الرسول صلى الله عليه وسلم إلى المدينة المنورة وكان لها الفضل في تحديد مكان بناء  المسجد النبوي الشريف في حي بني النجار، والدابة الوحيدة من بين دواب النبي عليه أفضل الصلاة والسلام التي إستطاعت أن تقاوم نزول الوحي وهو على ظهرها ولم تبرك عندما نزل الوحي ، وطاف النبي صلى الله عليه وسلم حول الكعبة المشرفة وهو راكب عليها.

مواصفات القصواء

وقد أثنى الرسول صلى الله عليه وسلم على حسن أخلاقها  وفازت معه في سباقات الهجن وهُزمت مرة واحدة وحزن المسلمون لذلك كثيرا تكريما لها من اسماء النبي صلى الله عليه وسلم صاحب الناقة القصواء ، رافقة النبي صلى الله عليه وسلم وعلى ظهرها أردف الصحابة العظماء وبعثها مع الصحابة الكرام رضي الله عنهم في بعثات مثل: بعث علي بن أبي طالب في منى قبل حجة الوداع.

 خمسة أحداث مهمة للقصواء

1- المشاركة في غزوة بدر.

2- شاركت في فتح مكة.

3- نزل بها الكريم في مكة يوم عهود الحديبية.

4- سافر بها إلى مكة لأداء مناسك العمرة.

5- سافر معها إلى مكة لحجة الوداع.

إنها القصواء أغلى ناقة في التاريخ لأنها ناقة نبي الرحمة والرسول الكريم عليه أفضل الصلاة والسلام .

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

التنقل السريع